هل يمكن تقوية المناعة بمكملات غذائية

هل يمكن تقوية المناعة بمكملات غذائية

نقص الفيتامينات والعناصر الغذائية اللازمة في الجسم، يؤثر على الجهاز المناعي بشكل كبير، ويعرضه للإصابة بأمراض
مختلفة، حيث يساعد الجهاز المناعي جسمك على محاربة العدوى ومكافحتها، لذلك يلزم دائما الاهتمام بتقوية الجهاز
المناعي، عن طريق تناول الفيتامينات والمعادن اللازمة لتقويته، ولكن قد لا يستطيع البعض الالتزام بنظام غذائي صحي،
يحتوي على كافة الفيتامينات والمعادن التي يحتاجها الجسم، لذلك يمكن اللجوء إلى المكملات الغذائية لتقوية المناعة، والتي
تعطي نفس التأثير للفيتامينات الموجودة في الأطعمة.

تقوية المناعة بالمكملات الغذائية

هناك العديد من المكملات الغذائية في الأسواق، تختلف أنواعها وماركاتها، فهناك مكملات تحتوي على الفيتامينات المتعددة،
وهنا مكملات خاصة بعنصر غذائي واحد، ولكن لتقوية الجهاز المناعي للجسم، هناك فيتامينات معينة يفضل تناولها
باستمرار منها:

فيتامين سي: يحتوي على مضادات أكسدة قوية تعمل على تعزيز مناعة الإنسان، ويفضل تناوله في حالة الإصابة بأمراض
الشتاء مثل البرد، ويزيد من الخلايا البيضاء ومستويات الانترفيرون، ويحارب الشوارد الحرة، وفي حالة نقصانه في جسم
الإنسان، يسبب نزيف اللثة ومرض الاسقربوط، والشعور بالتعب والوهن، وهو يباع في الأسواق على هيئة أقراص وبودرة.

غذاء ملكات النحل: يحتوي على فيتامينات متعددة تقوي الجهاز المناعي، وهو الغذاء الرئيسي للنحلة طوال حياتها، وله
العديد من الفوائد الأخرى بجانب تقوية المناعة، مثل زيادة النشاط والتركيز، ويعالج قرحة المعدة، ويعطي للجلد نعومة
وبريق مميز، وينظم عملية الهضم داخل المعدة، ويحسن الحالة المزاجية بجانب تحسين القدرة الجنسية للرجال.

الأوميجا 3: من العناصر الغذائية اللازمة والضرورية لتقوية المناعة وصحة البشرة والشعر والجسم، ويباع في الأسواق
على هيئة كبسولات، نتيجة لفوائده المتعددة، مثل زيادة عمل الجهاز المناعي لجسم الإنسان، وتعزيز صحة القلب، ويحسن
من الحالة المزاجية، ويساهم في علاج الالتهابات، ويعزز من صحة الدماغ فيحمي من الخرف المبكر والزهايمر، بجانب
فوائده لصحة البشرة وتقوية الشعر ولمعانه وزيادة طوله.

فيتامين A: هو من مضادات الأكسدة القوية لتعزيز مناعة الجسم، ويساعد أيضا في تقوية النظر ونعومة الجلد وطول
الأظافر، ويحمي من ظهور علامات تقدم السن المبكرة، ونقص فيتامين A في الجسم يؤدي إلى ضعف المناعة وخطر
الإصابة بالأمراض المعدية.

الزنك: هو من العناصر الأساسية لتقوية جهاز المناعة في الجسم، ويجب أن يتناول الإنسان جرعة 15-25 ملغم يوميا منه،
وهو يزيد من إنتاج الخلايا البيضاء، ويحارب عدد كبير من الأمراض مثل البرد والأمراض الفيروسية.

فيتامين D: نقص كمية فيتامين D في الجسم يسبب أثار جانبية غير محمودة، مثل الشعور بالتعب والوهن وعدم التركيز
وبهتان البشرة وصعوبة تقليل الوزن، ويتم تحديد الجرعة المناسبة للشخص تحت إشراف الطبيب.

فيتامين B12: النقص الشديد لفيتامين B12 يسبب مشاكل صحية خطيرة، مثل سرطان المعدة والعقم، ومشاكل في القلب،
وفقدان الذاكرة والارتباك، والشعور بالوهن الشديد، ورمش العين بشكل مكثف، والجرعة المناسبة لتناوله يوميا هي
1.5(ملغ).

فيتامين B6: نقص فيتامين B6 يسبب الشعور بالتعب، وقلة النوم، والاعتلالات العصبية الطرفية، والتهاب الفم واللسان،
وضعف المناعة، وفقر الدم، ولكن من الضروري الالتزام بالجرعة المحددة له والمدونة على العبوة، فزيادة كميته في الجسم
يؤدي إلى حدوث عواقب سيئة.

في النهاية تناول المكملات الغذائية يساهم في تقوية الجهاز المناعي للجسم، ويعوضه عن نقص الفيتامينات نتيجة لعدم تناول
الأطعمة الصحية، ولكن في حالة الالتزام بنظام غذائي صحي وحصول الجسم على العناصر الغذائية اللازمة، فلا يفضل
تناول المكملات، فبعض الفيتامينات حين زيادة كميتها داخل الجسم، تسبب أمراض خطيرة مثل فيتامين A، ولكن ينصح
بتناول المكملات الغذائية للرياضيين والنباتيين والحوامل ولمن لا يهتم بتناول الأطعمة الصحية، لتقوية المناعة وتعويض
الجسم عن المعادن والعناصر الغذائية الناقصة.

aliwahab

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *